منتديات كل العرب


 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

 

 مواجهة الثأر ورد الاعتبار

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abood
Admin
Admin
abood

عدد الرسائل : 252
تاريخ التسجيل : 06/06/2007

مواجهة الثأر ورد الاعتبار Empty
مُساهمةموضوع: مواجهة الثأر ورد الاعتبار   مواجهة الثأر ورد الاعتبار Icon_minitimeالأربعاء يوليو 25, 2007 12:25 am

يخوض المنتخبان السعودي‮ ‬واليابان بطل الدورتين الماضيتين مواجهة من العيار الثقيل‮ ‬يمكن ان تطلق عليها تسمية‮ »‬ام المعارك‮« ‬الكروية اليوم الاربعاء في‮ ‬نصف نهائي‮ ‬كأس اسيا الرابعة عشرة الكرة القدم،‮ ‬الذي‮ ‬يشهد ايضا مواجهة مثيرة بين العراق وكوريا الجنوبية‮.‬
المنتخبان السعودي‮ ‬والياباني‮ ‬يحتكران القاب كأس اسيا في‮ ‬الدورات الست السابقة،‮ ‬ففاز به الاول اعوام ‮٤٨٩١ ‬و‮٨٨٩١ ‬و‮٦٩٩١‬،‮ ‬والثاني‮ ‬اعوام ‮٢٩٩١ ‬و‮٠٠٠٢ ‬و‮٤٠٠٢.‬
ويتضمن سجل منتخب كوريا الجنوبية لقبين ايضا في‮ ‬النسختين الاوليين عامي‮ ٦٥٩١ ‬و‮٠٦٩١.‬
وحده العراق من بين فرسان المربع الذهبي‮ ‬للبطولة الحالية الذي‮ ‬لم‮ ‬يتوج بطلا،‮ ‬وكان افضل انجاز له فيها المركز الرابع عام ‮٦٧٩١.‬
وفضلا عن السعي‮ ‬للوصول الى المباراة النهائية واحراز اللقب،‮ ‬فان حسابات اخرى تدخل ضمن اهتمامات المنتخبات الاربعة،‮ ‬اذ ان الاتحاد الاسيوي‮ ‬لكرة القدم قرر ان‮ ‬يتأهل الثلاثة الاوائل في‮ ‬البطولة الحالية مباشرة الى نهائيات الدورة المقبلة عام ‮١١٠٢.‬
ومن المتوقع ان تقام الدورة الخامسة عشرة في‮ ‬قطر لانها المرشحة الوحيدة للاستضافة بعد انسحاب ايران والهند،‮ ‬ولكن الاتحاد الاسيوي‮ ‬سيؤكد الخبر رسميا في‮ ‬اجتماعه في‮ ‬التاسع والعشرين من الشهر الجاري‮ ‬في‮ ‬جاكرتا‮.‬
وكانت منتخبات تايلاند وفيتنام وماليزيا واندونيسيا قد اعفيت من خوض تصفيات التأهل الى البطولة الحالية بحكم احتضان كل بلد لمباريات مجموعته،‮ ‬فانحصت المنافسة بالتالي‮ ‬على ‮٢١ ‬بطاقة اخرى‮.‬
السعودية-اليابان‮ ‬
انها من دون شك معركة كروية منتظرة بين منتخبين‮ ‬يعتبران الافضل على الساحة الاسيوية منذ سنوات،‮ ‬وسيكون للفائز فيها حظ وافر في‮ ‬احراز اللقب والانفراد بالرقم القياسي‮ ‬لعدد مرات الفوز به برصيد اربع مرات‮.‬
وتحمل هذه المعركة في‮ ‬طياتها آثارا ثقيلة خصوصا بالنسبة الى المنتخب السعودي‮ ‬الذي‮ ‬ذاق المرارة ثلاث مرات امام نظيره،‮ ‬وينتظر بالتالي‮ ‬الفرصة المناسبة لرد اعتباره امامه‮.‬
‮ ‬فالتقى المنتخبان السعودي‮ ‬والياباني‮ ‬في‮ ‬نهائيات كأس اسيا ثلاث مرات،‮ ‬الاولى في‮ ‬نهائي‮ ‬النسخة الحادية عشرة في‮ ‬هيروشيما حين فاز اصحاب الارض ‮١-‬صفر محرزين لقبهم الاول في‮ ‬البطولة ومعلنين عن قوة كروية مهمة في‮ ‬طريقها الى‮ ‬غزو القارة الاسيوية‮.‬
المواجهة السعودية اليابانية انتقلت هذه المرة الى لبنان في‮ ‬النسخة الثانية عشرة عام ‮٠٠٠٢ ‬حين وقع المنتخبان في‮ ‬مجموعة واحدة،‮ ‬وقدر لهما ان‮ ‬يلتقيا فيها في‮ ‬الجولة الاولى لكن النتيجة كانت ثقيلة على السعوديين الذين سقطوا ‮١-٤.‬
وشكلت الخسارة صدمة داخل المعسكر السعودي،‮ ‬وكان مدرب‮ »‬الاخضر‮« ‬حينها التشيكي‮ ‬ميلان ماتشالا‮ (‬مدرب البحرين حاليا‮) ‬الضحية فاقيل فورا واسندت القيادة الفنية الى السعودي‮ ‬ناصر الجوهر‮.‬
المواجهة الثالثة كانت في‮ ‬لبنان ايضا وفي‮ ‬المباراة النهائية بالتحديد حيث تكررت المواجهة بين القطبين الكبيرين،‮ ‬وسنحت فرصة للمنتخب السعودي‮ ‬للتعويض عندما حصل على ركلة جزاء فشل مهاجمه حمزة ادريس في‮ ‬ترجمتها،‮ ‬فانتهت المباراة‮ ‬يابانية بهدف وحيد سجله شيجيوشي‮ ‬موتشيزوكي‮.‬
واوقعت القرعة المنتخبين السعودي‮ ‬والياباني‮ ‬في‮ ‬مجموعة واحدة ايضا في‮ ‬التصفيات المؤهلة الى هذه البطولة،‮ ‬ففاز الاول ‮١-‬صفر ذهابا،‮ ‬والثاني‮ ٣-١ ‬ايابا‮.‬
الصورة مختلفة تماما الان بعد التغييرات التي‮ ‬غيرت وجه المنتخبين بشكل جذري،‮ ‬فالمنتخب السعودي‮ ‬يخوض البطولة الحالية بتشكيلة جديدة تماما لا تضم اي‮ ‬لاعب من المنتخب الذي‮ ‬خاض نهائيات لبنان،‮ ‬بينما بقي‮ ‬بعض عناصر الخبرة في‮ ‬المنتخب الياباني‮ ‬من الذين شاركوا قبل سبعة اعوام وابرزهم الحارس‮ ‬يوشيكاتسو كاواغوشي‮ ‬والخطيرين شونسوكي‮ ‬ناكامورا وناهيرو تاكاهارا‮.‬
ويقود السعودية في‮ ‬هذه البطولة مدرب برازيلي‮ ‬اثبت كفاءته حتى الان هو هيليو سيزار دوس انجوس،‮ ‬واليابان المدرب البوسني‮ ‬ايفيكا اوسيم‮.‬
ويتحمل المدربان عبئا ثقيلا،‮ ‬فانجوس هو البرازيلي‮ ‬الثالث الذي‮ ‬يشرف على تدريب السعودية في‮ ‬النهائيات الاسيوية بعد كارلوس البرتو باريرا الذي‮ ‬قاده الى اللقب عام ‮٨٨٩١‬،‮ ‬ونيلسون مارتينيز عام ‮٢٩٩١‬،‮ ‬بينما اوسيم مطالب بتكرار انجاز الهولندي‮ ‬يوهان اوفت‮ (٢٩٩١) ‬والفرنسي‮ ‬فيليب تروسييه‮ (٠٠٠٢) ‬والبرازيلي‮ ‬زيكو‮ (٤٠٠٢).‬
ولن‮ ‬ينسى السعوديون ايضا ان اللقب الياباني‮ ‬الاول عام ‮٢٩٩١ ‬قطع الطريق امامه لفرض سطوتهم على الكرة الاسيوية كان‮ ‬يمكن ان تمتد لسنوات طويلة اذ كانوا‮ ‬يسعون الى احراز اللقب الثالث على التوالي‮ ‬قبل ان‮ ‬يتعثروا في‮ ‬الخطوة الاخيرة‮.‬
وما بين خسارة النهائي‮ ‬امام اليابان عامي‮ ٢٩٩١ ‬و‮٠٠٠٢‬،‮ ‬كان‮ »‬الاخضر‮« ‬يؤكد انه بات منافسا دائما على الالقاب الاسيوية حين احرز الكأس للمرة الثالثة عام ‮٦٩٩١ ‬في‮ ‬ابو ظبي‮ ‬متغلبا على الامارات ‮٤-٢ ‬بركلات الترجيح بعد تعادلهما صفر-صفر‮.‬
قدم المنتخبان عروضا جيدة حتى الان لكنها كانت متفاوتة بين مباراة واخرى،‮ ‬فبدأ الياباني‮ ‬بطيئا بتعادله مع قطر ‮١-١‬،‮ ‬قبل ان‮ ‬يرفع اوسيم الصوت مبكرا في‮ ‬وجه لاعبين قائلا لهم‮ »‬لا اريد هواة داخل الملعب‮«‬،‮ ‬فانتفضوا وحققوا فوزين على الامارات وفيتنام،‮ ‬قبل ان‮ ‬يتخطوا استراليا التي‮ ‬رشحها الجميع لاحراز اللقب في‮ ‬مشاركتها الاولى في‮ ‬البطولة الاسيوية وذلك بركلات الترجيح ‮٤-٣ ‬بعد انتهاء الوقتين الاصلي‮ ‬والاضافي‮ ١-١.‬
ويتميز المنتخب الياباني‮ ‬بقدرته على السيطرة على الكرة وتمرير الكرة اكبر قدر ممكن بين لاعبيه ثم الانطلاق بالهجمات السريعة وتمرير الكرات بعرض الملعب من الجهتين اليمنى واليسرى‮.‬
انجوس اعتبر ان المباراة ضد اليابان‮ »‬ستكون صعبة جدا،‮ ‬مضيفا فلديها اسلوب مختلف ولاعبوها‮ ‬يملكون امكانيات عالية ويمتازون بالسرعة،‮ ‬فنحن نحترمهم كثيرا لكننا لا نخاف منهم‮«.‬
من جهته،‮ ‬سار اداء المنتخب السعودي‮ ‬في‮ ‬خط تصاعدي،‮ ‬فالبداية كانت مقبولة بتعادل مع كوريا الجنوبية،‮ ‬قبل ان‮ ‬يقتنص فوزا ثمينا من اندونيسيا على ارضها،‮ ‬ثم كشف لاعبوه امكاناتهم بفوز كبير على البحرين باربعة اهداف نظيفة،‮ ‬وكانت المباراة مع اوزبكستان المعروفة بقوة لاعبيها البدنية محطة مهمة للسعوديين لاظهار موهبتهم في‮ ‬التمرير وتبادل الكرات وسهولة صناعتهم للهجمات امام المرمى‮.‬
تميز السعوديون بسرعتهم في‮ ‬الهجمات المرتدة وبقوة خط وسطهم،‮ ‬لكن بانت ثغرات في‮ ‬خط الدفاع ضد اوزبكستان خصوصا في‮ ‬الكرات العرضية،‮ ‬فضلا عن اهدارهم عددا كبيرا من الفرص‮.‬
واذا كان تاكاهارا وناوهيرو وايندو مصدر الخطورة عند اليابانيين،‮ ‬فان‮ ‬ياسر القحاني‮ ‬ومالك معاذ وعبد الرحمن القحطاني‮ ‬وتيسير الجاسم واحمد الموسى ورفاقهم اثبتوا علو كعبهم في‮ ‬البطولة حتى الان‮.‬
وتجدر الاشارة الى ان المنتخب الياباني‮ ‬سيخوض المباراة في‮ ‬هانوي‮ ‬حيث كان مقره منذ انطلاق البطولة،‮ ‬بينما تحمل المنتخب السعودي‮ ‬مشقة السفر من جاكرتا امس،‮ ‬فضلا عن ان برنامج المباريات منح اليابانيين‮ ‬يوما اضافيا من الراحة اذ خاضوا مباراتهم في‮ ‬ربع النهائي‮ ‬السبت،‮ ‬بينما كانت مباراة السعودية واوزبكستان في‮ ‬اليوم التالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مواجهة الثأر ورد الاعتبار
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كل العرب :: قسم الترفيه :: منتدى الرياضه-
انتقل الى: